وجه الحقيقة

الزكاة تطلق سراح 23 نزيلا بسجن نيالا

نيالا :امنةعبد الرحمن

نيالا :امنةعبد الرحمن احتفل ديوان الزكاة بولاية جنوب دارفور بسجن نيالا باطلاق23 نزيل من سجن نيالا بتكلفة بلغت ثمانية مليون وتسعمائة وتسعون الف جنيه برعاية والي جنوب دارفور حامد محمد التجاني هنون واشراف مدير ديوان الزكاة دكتور عبد الله محمد عبد الكريم وبحضور رئيس الجهاز القضائي بالولاية دكتور صلاح علي عبد المكرم ورئيس النيابة العامة مولانا ضيف الله علي ضيف الله وممثل شرطة الولاية ومدير الاصلاح والسجون. وقال رئيس الجهاز القضائي بالولاية دكتور صلاح الدين علي عبد المكرم ان هذا العمل تم بجهود مشتركة بين ديوان الزكاة وادارة السجون. واوصي النزلاء الذين تم اطلاق سراحهم بالاستفادة من فترة السجن باخذ العبر. واستلهام الدروس وقال ان السجن ليست آداة للحرمان والتعذيب بل تهذيب واعادة صياغة للفرد الذي لم تسمح له الظروف وارتكب الجريمة فيما تلي مولانا ضيف الله علي ضيف الله رئيس النيابة العامة بالولاية. قرار المحكمة القاضي باطلاق النزلاء بعد التسوية مع المدانين مؤكداان الذين تم اطلاق سراحهم من اصحاب الجرائم الشرعية. فيما قال مدير ادارة السجون بالولاية العميد سمير ابراهيم ان قضايا نزلاء السجون تندرج تحت القضايا الشريعية بشراكة مع ديوان الزكاة. وادارة السجون طالب منظمات المجتمع المدني بالوقوف مع ادارة السجون في البرامج الاصلاحية مشيدا بدور الزكاة في تخفيف المعاناة عن النزلاءفي شهر رمضان. وأوضح سمير أن ادارته في تواصل مع الجهاز القضائي لحلل مشاكل النزلاء من جانبه ابان مدير ديوان الزكاة بولاية جنوب دارفور دكتور عبد الله محمد عبد الكريم ان اطلاق سراح النزلاء تم بعد بقرار لجنة الغارمين وان الديوان درج سنويا في تنفيذ هذا المشروع بالتعاون مع ادارة السجون بعد الدراسة واوصي الذين اطلق سراحهم بان تكون الفترة التي قضوها في السجن عبرة من جهته اعرب ممثل النزلاء محمد نصر الدين عن شكره وتقديره للجهات التي ساهمت في نجاح برنامج اطلاق سراح الغارمين وقال ان باب التوبة مفتوحا لاصلاح الحال وطالب بتاهيل بعض العنابر عنابر كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة بتوفير الأسرة والانارة وشاشات للمشاهدة