وجه الحقيقة

شخصية دستورية دعمت حملة لدتم حميدتي بواسطة هولاء…

تأكد ” لسري للغاية نيوز “أن شخصية دستورية كبيرة هي التي دعمت وموّلت حملة تقوم بها بعض الشخصيات النافذة في قبيلة الرزيقات ومؤيدة لتمرد مليشيا حميدتي، لتكوّن جبهة ضد الحرب التي تقودها القوات المسلحة ضد المليشيا.
وعلمت “سري للغاية نيوز” أن تلك الشخصيات الرزيقاتية اتصلت بشخصيات في مكتب المسؤول الكبير ليأذن لها بتكوين تلك الجبهة، وأن الشخصية الكبيرة أعطتها الضوء الأخضر لتكوين الجبهة من قيادات مجتمعية وشخصيات مؤثرة في وسط وشرق وشمال السودان. وعلمت أيضاً أن الشخصية الكبيرة رصدت ميزانية لتمويل تحرك الشخصيات الرزيقاتية وسفرها وإقامتها في المدن التي تزورها.
وتأكد لهذا الموقع أن من بين الشخصيات التي تولت القيام بالتحرك لتكوين الجبهة عبد الله مسّار واللواء طيار عبدالله صافي النور، وعبدالحميد موسى كاشا، ومحمد عيسى عليو نائب حاكم دارفور.
واتفقوا فيما بينهم أن يتولى اللواء صافي النور التحرك بين الشخصيات المجتمعية المؤثرة في وسط وشرق السودان. وأن يقوم السيد/ مسار بالاتصال بالشخصيات المهمة في شمال السودان.
وكانت “سري للغاية نيوز” قد فضحت تحرك اللواء صافي النور في مدينة القضارف في عددها الصادر بتاريخ 22 أغسطس الماضي. وبالفعل غادر اللواء صافي النور مدينة القضارف بعد نصف ساعة فقط من نشر ذلك الخبر في الموقع، إذ حملته عربة لاندكروزر على جناح السرعة إلى مدينة بورتسودان مروراً بكسلا.

وعلم هذا الموقع أن مسار عقد اجتماعاً بشخصيات اجتماعية نافذة بمدينة شندي، وحدّثهم عن ضرورة تكوين كيان لإيقاف الحرب ، ولم يُدِن انتهاكات وفظائع مليشيا حميدتي، وكان كل تركيزه على أضرار الحرب!!!

ومن شندي تحرك مسار لمدينة عطبرة ومدينة المتمة والتقى آل الحفيان خؤولة الفريق البرهان لنفس الهدف. وتحدث لأعيان كل تلك المدن عن الصلح بين حميدتي (قيادة المليشيا) والبرهان، وطلب تدخل الجعليين وانضمامهم للكيان الذي يسعي مع رزيقات آخرين لتكوينه، وأعطى انطباع كأن الحرب هي بين قبائل نهر النيل والمليشيا!!

ومعروف أن لمسّار أبناء ضباط بالدعم السريع، وكان هو نفسه من بين مستشاري حميدتي.

جدير بالذكر أن الصحفي عبد الماجد عبدالحميد كتب اليوم 30 أغسطس 2023 ما يلي:

” انتهازي..
في اليوم العاشر لبداية الحرب هاتفني وزير اتحادي سابق تربطه علاقة طويلة مع مسار.. قال لي إنه طلب من مسار التدخل ومناصحة حميدتي بوقف الحرب لأنها خاسرة.. مسار صدم الوزير بقوله: القال ليك خاسرة منو؟ ..تاني ما في وساطة وحميدتي حيحكم السودان فوق راس أي زول ..وحميدتي حيكسب الحرب..
دة مسار.. وكفي.”

وعلم هذا الموقع أن الشخصيات الرزيقاتية التي تتولى هذا التحرك مع مسّار تحركها دوافع قبلية وتهدف لوقف الحرب لإنقاذ ما تبقّى من عناصر المليشيا دون دفع ثمن للجرائم التي اقترفوها.

ومن ناحيتها تهدف الشخصية الدستورية التي أعطتهم الضوء الأخضر للتحرك لخلق كيان كبير من الشخصيات المجتمعية في وسط وشرق وشمال السودان، لتروّج لدي قيادات الجيش فكرة “التسوية”، باعتبار أنها نابعة من القواعد الاجتماعية، وأن هذا ما يريده المجتمع السوداني كما تمثله قياداته!!!!

على أن الأخطر في تحرك مسّار ورفاقه أنه يروّج لهذا التحرك في نهر النيل بادعاء أنه مدعوم من الفريق البرهان، ويزعم أنهم حازوا على موافقته، الشيء الذي استبعده الكثيرون، لا سيّما بعد التضحيات الكبيرة التي قدمها الجيش وجرائم المليشيا ضد المواطنين، واعتماداً على التصريحات القوية للفريق البرهان ضد المليشيا.

وعلم الموقع ان تحرك السيد مسّار قوبل برفض اجتماعي واسع، وأثار الرأي العام في نهر النيل باعتبار أنه تحرك ضد الجيش الذي يضحي لإنقاذ البلاد من جرائم المليشيا.

♦️سري للغاية نيوز
———————————
30 أغسطس 2023