وجه الحقيقة

قبيلة الكبابش تؤكد موقفها الداعم للقوات المسلحة

أصدر اتحاد الكبابيش القومي بيانا اليوم أكدت فيه موقفها الداعم للقوات المسلحة ضد المليشيا المتمردة .
كما تبرأت فيه من مجموعة عبرت عنها ” بالسارقة لصوت القبيلة” وقالت لا تمثل الا نفسها بوقوفها مع المليشيا بحسب البيان الصادر
لمزيد من التفاصيل اليكم نص البيان :

📌 *بيان من ابناء الكبابيش*

*بسم الله الرحمن الرحيم*

*هذا بيان للناس كافة*

*قال تعالى :*
*( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ)*
صدق الله العظيم

*في الوقت الذي شارفت فيه القوات المسلحة و القوات النظامية الأخرى ، مسنودة بالمستنفرين و من ضمنهم الآلاف من مستنفري الكبابيش في الولاية الشمالية و شمال كردفان الذين قدموا أرتالاً من الشهداء و الجرحى من أجل معركة الكرامة ، و جموع الشعب السوداني ، التي تقاطرت من كل حدب وصوب لنصرة القوات المسلحة ، وشارفت على إنهاء التمرد في العاصمة الخرطوم ، و الزحف نحو دارفور ، بعد الضربات الموجعة التي تلقتها مليشيا التمرد و المرتزقة في الأيام الأخيرة متزامناً ذلك مع التصريحات القوية لقادة القوات المسلحة بأن الزحف الشامل لإنهاء التمرد قد اقترب وأن النصر المؤزر قد لاحت بشائره*
*في هذا الوقت الذي تلوح فيه بشريات النصر ، تخرج علينا مجموعة من العملاء و الخونة و المرتشين أصحاب الضمائر الخربة؛ و فاقدي الوطنية، تخرج هذه المجموعة التي تعد على أصابع اليد الواحدة ، في فيديو مصور في زقاقات غرب ام درمان وتدعي إنها تمثل قبيلة الكبابيش و تعلن وقوفها مع المليشيا المتمردة و المرتزقة الأجانب الذين عاثوا في الأرض فساداً و قتلوا و نهبوا و أغتصبوا و خربوا المنشآت العامة و الخاصة وأحرقوا المستشفيات و الجامعات و المساجد و المصانع و دمَّروا الكباري و الطرق و كل شيء، وبعد هذا كله تدعي هذه المجموعة السارقة لصوت قبيلة الكبابيش ، و التي لا تمثل إلا نفسها وتدعي انها تقف مع المليشيا بدواعي التهميش من الحكومات السابقة !!! في حين أن أول خراب فعلته المليشيا أخرجت شركات الإتصال من المنطقة وقد ضاعفت معاناة المواطن أضعاف مضاعفة بهذا السلوك البربري ، وجففت وسائل المواصلات والتواصل حتى لإسعاف الحالات الحرجة ونقل احتياجات المواطن الضرورية؛ وأكبر من ذلك قتل ١٨ شاب من أبناء الكبابيش برهد النوبة عندما تدافعوا لنجدة بعض الشهداء الذين قتلتهم المليشيا لنهب عرباتهم وذات المجموعة الفاسدة لملمت قضيتهم مع اللواء المليشي عصام الدين فضيل ليتكسبوا من ورائها في غياب الدولة والعدالة واستغلال الضعف وعدم تكافؤ الأطراف ، أضف إلى ذلك سرقة ابل الكبابيش بوعرة ود التوم بواسطة هذه المليشيا ، والتي مات فيها خيرة أبناء الكبابيش بعد قيام فزع تمكن من اعادة الإبل*

*وتزعم هذه المجموعة في وقاحة سافرة وغباء أرعن ، أن الكبابيش يقفون مع التمرد*

*عليه نعلن نحن في إتحاد الكبابيش القومي الذي يمثل قبيلة الكبابيش كافّة بإدارتها الأهلية و الشباب و الطلاب و المغتربين و رجال المال و الأعمال و العمال و المزارعين و الرعاة في المدن و القرى و الفرقان والبوادي و في كل مكان داخل السودان و خارجه، نعلن أننا وبحمد الله نقف صفاً واحداً مع قوات شعبنا المسلحة و القوات النظامية الأخرى التي تقاتل في معركة الكرامة و صد المؤامرة الدولية والإقليمية الكبيرة ، وهذا هو موقفنا في الماضي و الحاضر والمستقبل بإذن الله تعالى حتى يخرج آخر مليشي عميل و مرتزق و مرتشي من أرض السودان العزيزة الغالية.*

*الله أكبر و النصر لقواتنا المسلحة الباسلة*
*الله أكبر و الخزي و العار للمرتزقة و المأجورين و بايعي الذمم*

*✍️إتحاد الكبابيش القومي*

*الأول من ديسمبر 2023 م*