وجه الحقيقة

*عقار يبحث مع أفورقي استقرار الولايات الشرقية المجاورة لدولة ارتريا و استراتيجية عدم السماح للحرب بان تمتد اليها*

التقيت صباح اليوم بالعاصمة أسمرا برئيس دولة ارتريا اسياس افورقي واتسم اللقاء بالاخوية و كان حديثة حديث الجار الذي يخشي علي السودان ويهمه امنه القومي و امن المنطقة باكملها،
حيث تناولنا في محادثاتنا الوضع السياسي وقضايا تهم الشأن الداخلي السوداني، و تطرقنا لاوضاع السودانيين في دولة ارتريا.

وتناول لقائنا ايضاً قضية أمن و استقرار الولايات الشرقية المجاورة لدولة ارتريا و استراتيجية عدم السماح للحرب بان تمتد اليها.

كذلك جدد لي الرئيس اسياس وقوفه مع شعب وحكومة السودان في هذا الظرف الصعب وأنه سيسخر كل مايمكن للسودانيين القادمين الي ارتريا لكي تنتصر ارادة السودانيين وجيشهم في معركتهم ضد الاحتلال.

حفظ الله السودان وشعب السودان

‏This morning, I met in the capital Asmara, with the President of Eritrea, Isaias Afwerki.

‏The meeting was characterized by brotherhood and was similar to a neighbor who fears for Sudan and is concerned about its national security and the security of the entire region.

‏In our talks, we discussed the political situation and issues of concern to Sudanese internal affairs, and we touched on the situation of the Sudanese currently residing in Eritrea.

‏Our meeting also discussed the issue of security and stability of the eastern states neighboring Eritrea and the strategy we are taking to avoid the spread of the war to these states.

‏President Isaias reiterated to me his position to standing with the people and government of Sudan in this difficult circumstance and that he will do everything possible for the Sudanese coming to Eritrea until the will of the Sudanese and their army prevail in their battle against the occupation.

‏May God protect Sudan and the people of Sudan
مالك عقار