وجه الحقيقة

الخرطوم :الحياة اليوم

عقد والي الخرطوم الأستاذ أحمد عثمان حمزة سلسلة لقاءات وزيارات مع النائب العام مولانا الفاتح طيفور خلال زيارته اليوم لولاية الخرطوم بحضور قائد منطقة وادي سيدنا العسكرية ومدير هيئة أمن ولاية الخرطوم وقيادات الهيئة ومساعد المدير العام لشرطة ولاية الخرطوم ورئيس الجهاز القضائي امدرمان ووكيل النيابة الاعلى بكرري.
وشملت الزيارات رئاسة شرطة ولاية الخرطوم ومقر النيابة العامة والجهاز القضائي كرري.
وأكد النائب العام مولانا الفاتح طيفور انه لن يفلت من العقاب كل من ارتكب جريمة او انتحل شخصية الاجهزة الشرطية العدلية والقضائية في اشارة لما قامت به المليشيا المتمردة بفتح نيابات واقسام شرطة وأضاف أن العقاب سيطال كل متعاون مع المليشيا وهذه اجهزة غير شرعية نقول غير انه اكد ان العقاب سيكون وفقا للقانون دون ظلم رغم ان المليشيا مارست ابشع أنواع الظلم وارتكبت الجرائم
واضاف النائب العام أن قيام الاجهزة العدلية بممارسة مهامها أدت لإعادة الحياة لطبيعتها في محلية كرري مشيدا بالدعم الذي قدمه والي الخرطوم للنيابة وتمكينها من ممارسة عملها وستكتمل دورة الحياة بتحقيق النصر الكامل ووعد بعقد اجتماع مشترك مع وزير الداخلية ومدير عام الشرطة ورئيس القضاء لتمديد الظل العدلي في موقع فيه مركز للشرطة.
والي الخرطوم تطرق للمساعي التي جرت لإكمال اضلاع العدالة (الشرطة؛ النيابة؛ القضاء) وقال الوالي إن إقبال المواطنين علي النيابة والمحكمة يؤكد الحوجة الماسة لهذه الخدمات و سبقتها الشرطة بمباشرة اعمال السجل المدني واستخراج الجوازات وترخيص المركبات ووصف الوالي زيارة النائب بانها مهمة وجاءت متزامنة مع تقدم القوات المسلحة.