وجه الحقيقة

العنوان مركز الملك سلمان للاغاثة يدشن مشروعات خدمية عبر منظمة الكفاءات

الحياة اليوم

وسط حضور رسمي تقدمه عضو مجلس السيادة الفريق الركن مهندس إبراهيم جابر ووزراء المالية والصحة والتنمية الاجتماعية ووالي ولاية البحر الأحمر وقائد منطقة البحر الأحمر العسكرية ومفوض العون الإنساني ووكيل وزارة الخارجية ومدراء قطاع الصحة والمياه بولاية البحر الأحمر وناظر عموم الأمرأر وعدد من سفراء الدول بالسودان دشن سفير المملكة العربية السعودية بالسودان سعادة الأستاذ علي بن حسن جعفر بمدينة بورتسودان ظهر يوم السبت 21 شعبان 1445هـ الموافق 2 مارس 2024م عدداً من مشروعات الصحة وتحلية المياه ومحطات الأوكسجين بدعم كريم من حكومة المملكة العربية السعودية ممثلة في مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ، وتنفيذ شريك المركز بالسودان منظمة الكفاءات للدراسات والتنمية البشرية.
وتعتبر المشروعات التي تم تدشينها من المشروعات المهمة والضرورية ، وتأتي في وقت تشتد فيه معاناة الشعب السوداني من جراء الحرب التي اندلعت في البلاد في منتصف شهر أبريل من العام الماضي.
وتوفر المشروعات دعماً بالأجهزة الطبية في الطوارئ والعناية المكثفة والعمليات لعدد (12) مستشفى بسبع ولايات في السودان ، منها خمسة مستشفيات بولايات شرق السودان ، ثلاثة منها بمدينة بورتسودان هي مستشفى الأطفال والحوادث والتقدم ، إضافة لمستشفى كسلا ومستشفى القضارف ، ومشروع دعم مستشفيات شرق السودان يستفيد منه أكثر من أربعة مليون شخص ، وقد تم اختيار الأجهزة الطبية بناء على زيارات ميدانية مسبقة لهذه المستشفيات تم من خلالها تحديد الاحتياجات وأولوياتها، والمشروع الثاني من مشروعات إعادة تأهيل المستشفيات بالأجهزة الطبية في الطوارئ والعناية المكثفة والعمليات يشمل مستشفيات مدن : دنقلا والدبة وعطبرة وشندي وكوستي وود مدني ، ويتوقع أن يستفيد منه أكثر من خمسة ملايين شخص خاصة وهذه المدن جميعها قد نزح إليها بسبب الحرب ملايين السكان من العاصمة الخرطوم ومن غيرها .
كما تشمل المشروعات التي تم تدشينها مشروع إعادة تأهيل محطة “الشاحنات” لتحلية المياه بمدينة بورتسودان ، وتنتح ثلاثة آلاف متر مكعب يومياً ، ويستفيد منها أكثر من خمسين حي من الأحياء المكتظة بالسكان بمدينة بورتسودان ، وعدد المستفيدين منها حوالي 750 ألف شخص تتحقق لهم بإذن الله الكفاية من المياه النقية الصالحة للشرب.
ومن مشروعات التحلية التي شملها التدشين إنشاء محطة تحلية مياه لإنتاج 50 متر يومياً لتوفير مياه نقية تستخدم للشرب وفي الخدمات الطبية المتنوعة للمؤسسات الصحية ، ويستفيد منها أربعة مستشفيات بمدينة بورتسودان ، هي : الحوادث والأطفال والصدرية والنفسية.
وتمتد المشروعات التي دعمتها المملكة العربية السعودية عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية والتي تم تدشينها إنشاء محطة أوكسجين علاجي جديدة لإنتاج 30 متر في الساعة بمستشفى الحوادث التعليمي للإسهام في تغطية احتياج المدينة والولاية بمحلياتها المختلفة من الأوكسجين الذي عجزت عن تغطيته المحطة الوحيدة الموجودة حاليا بالمدينة ، كما تشمل المشروعات مشروع الصيانة الضرورية والعاجلة لمحطة الأوكسجين بمستشفى عثمان دقنة وهي المحطة الوحيدة بالولاية.
كما يشمل البرنامج إعلان الانتهاء من إنجاز تنفيذ مشروع إنشاء (24) محطة سقيا حديثة تعمل بالطاقة الشمسية تم تنفيذها جميعاً في فترة الحرب في مناطق مأهولة بالسكان وشديدة الحاجة لمياه الشرب بولايات : سنار والجزيرة والشمالية ، يستفيد منها حوالي 300 ألف شخص ، وجميع هذه المحطات تعمل حالياً وتغذي عشرات القرى بالمياه الصالحة للشرب ولا ينقطع جريان المياه منها لأنها تعمل جميعاً بالطاقة الشمسية.