وجه الحقيقة

الزومة تصول وتجول في معركة ام درمان بفرسانها

الحياة اليوم

احتدمت المعركة في ام درمان يتقدمها فرسان السودان من كل حدب وصوب وكان للشمالية القدح المعلى خاصة مروي قطاع الشهداء ووحدة الزومة قد رمت بافلاذ اكبادها في هذه المعركة وهم كثر ولكن البطل محمد يوسف كليدي والمعز حسن المهدي كانوا الوجه المشرف للشمالية بصفة عامة ومروي والزومة بصفة خاصة خاضوا معركة ام درمان الضروس ولاسيما الفارس محمد يوسف كليدي خريج معسكر الزومة الكرامة (١) وبعدها اكمل تدريبه في الكتيبة الاستراتيجية بمروي والتحق بمتحرك امدرمان فكان ضمن كوكبة المجاهدين الفاتحين لمحلية ام درمان وبعض المواقع تقبل الله منه ومن إخوانه