وجه الحقيقة

شركة الموارد المعدنية تمتدح الأدوار البطولية لقوات الهجانة أم ريش في حماية شمال كردفان من هجمات ميليشيا الجنجويد

امتدحت الشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، التضحيات الجسام التي ظلت تضطلع بها قوات الفرقة الخامسة مشاة ( الهجانة أم ريش، أساس الجيش) في الذود عن حياض الوطن وحماية ولاية شمال كردفان من الهجمات التي تشنها ميليشيا الدعم السريع الإرهابية والمتمردة، واستقبل قائد الفرقة الخامسة مشاة الهجانة اللواء ركن فيصل محمد الحسن، بمكتبه برئاسة الفرقة بمدينة الأبيض، مدير مكتب شركة الموارد المعدنية بولاية شمال كردفان، المهندس صالح علي صالح، واستعرض اللواء فيصل المواقف البطولية لقوات الهجانة أم ريش التي قال إنها صدَّت أكثر من ٣٧ هجوماً على مدينة الأبيض، كبّدت خلالها ميليشيا الدعم السريع خسائر فادحة في الأرواح والأنفس والمعدات، واستولت على الكثير من الغنائم، منوهاً إلى امتلاك قوات الهجانة زمام المبادرة في جميع مسارح العمليات بشمال كردفان، وشنها هجمات على الميليشيا واستهدافها في مواقعها، مؤكداً أن السودان لن يؤتى من بوابة شمال كردفان طالما كانت قوات الهجانة موجودة تبذل الأرواح والانفس في سبيل الله والوطن، مشيداً في هذا الصدد بوقفة المجتمع المحلي في شمال كردفان ودعم الكبير لقوات الهجانة، وترحم قائد الفرقة الخامسة مشاة الهجانة على الشهداء الذين قدمتهم قواته، سائلاً الله أن يتقبلهم جميعاً وأن يشفى الجرحى والمصابين، وشدد اللواء فيصل على ضرورة أن يلقى الجرحى والمصابون الاهتمام اللازم في ظل الظروف الصعبة التي يلاقونها.
وفي السياق نقل مدير مكتب شركة الموارد المعدنية المحدودة بولاية شمال كردفان، المهندس صالح علي صالح، تحيات المدير العام للشركة الأستاذ محمد طاهر عمر ومنسوبي الشركة، وتثمينهم عالياً المجاهدات والتضحيات التي قدمتها الفرقة الخامسة مشاة الهجانة، منوهاً إلى الدعم الإسناد الذي ظلت تقدمها شركة الموارد المعدنية للقوات المسلحة في معركة الكرامة الوطنية حتى يتحقق النصر الأكبر بدحر ميليشيا الدعم السريع المتمردة، وكشف المهندس صالح عن برنامج كبير تعتزم الشركة تنفيذه لصالح قوات الفرقة الخامسة مشاة الهجانة، تقديراً من شركة الموارد المعدنية للتضحيات التي ظلت تبذلها قوات الهجانة أم ريش.