وجه الحقيقة

في تدشين مؤتمرها التاسيسي إ علان المقاومة الشعبية كجزء سوداني اصيل لحماية البلاد

بورتسودان:الحياة اليوم

دشنت المقاومة الشعبية القومية مؤتمرها التأسيسي اليوم ‘ بورتسودان .
وأعلن د. عثمان الطيب موسى عضو اللجنة التحضيرية أنها سعت لجمع الصف مع لجان الولايات وولايات دارفور لتوحيد الكلمة وتحقيق الهدف .
وهذا المؤتمر خير دليل على هذا التجمع الذي بلغ ٥٤ عضو من كل ولاية ثلاق ممثلين .حتى تشرق شمس النصر بعد معاناة سنة كاملة من الحرب . ولكن قواتنا المسلحة الباسلة كانت للعدو بالمرصاد ومعها القوات النظامية والمقاومة الشعبية .
وأعلنت اللجنة وقوفها مع القوات المسلحة السودانية .

وقال الفريق ضرار احمد ضرار (شيبة) ان المقاومة الشعبية القومية هي جزء سوداني اصيل لحماية البلاد وسوف يتأسس لينجز في حماية البلاد . وناشد المسؤولين بالالتفاف اليه والوقوف وراءه حتى يحقق هدفه بمساندة القوات المسلحة. ولابد من قومية المقاومة .
ونحتاج التكاتف ولانريد تقسيم السودان بل نريد إدارة رشيدة للبلاد مبنية على العدل والتساوي في كل الولايات .
وزاد ان المقاومة الشعبية القومية هي لكل الولايات .
ولانريد التهميش الولايات .
وبشر شيبة بالنصر القريب.

وأكد ممثل الشرق الفريق خضر المبارك ان تأسيس المقاومة الشعبية هي دعم لكل الولايات وان تقوم كل ولاية بدعم نفسها ومن ثم الولايات الأخرى.

وبشر بدعم الجنينة وبقية الولايات.وان هنالك طلائع جاهزة للدفاع عن الوطن.
وزاد ان المقاومة تحتاج الكفاية المعنوية والإعدادية لتكون صمام أمان جنبا إلى جنب مع القوات المسلحة وتوعد العدو بالهزيمة النكراء ..
وقال ان النصر قادم باذن الله .