وجه الحقيقة

المقاومة الشعبية القومية تجيز نظامها وتختار رئيسها

الحياة اليوم :هويدا حمزة

انعقد اليوم المؤتمر التاسيسي للمقاومة الشعبية بقاعة السلام بامانة حكومة الولاية حيث تم اختيار المجلس الأعلى للمقاومة الشعبيه واختيار الناظر محمد الأمين ترك رئيسا للمجلس الاعلى للمقاومة الشعبية ونائبه الفريق خضر المبارك علي من القضارف ود.فرح إبراهيم عقار المقرر للمقاومة الشعبية فيما تم بالاجماع اختيار ازهري المبارك محمد رئيس المقاومة الشعبية .
وتعهد الفريق خضر المبارك علي نائب الأمين العام للمقاومة بأن تكون المقاومة سندا ودعما وحائطا منيعا للقوات المسلحة للتصدي ودحر العدوان الاثم عن البلاد خاصة الولايات التي ظلت ملتهبة بالحرب.
وقطع خضر بأنهم لايسعون لمناصب وإنما جاءوا طواعية واختيار نافيا اقصاء احد سياسيا او شعبيا قائلا المقاومة تسع الجميع ولاحجر على احد باعتبار ان المقاومة حق لكل مواطن لاداء دوره في حماية الأرض والعرض مشيرا لوجود أجسام كثيرة في الساحة اصبحت تطرق الباب للرئاسة والقيادة.
من جانبه قال نائب رئيس المقاومة الشعبية نايل احمد ادم ان المقاومة مشروع متكامل لعلاج كل الجراحات وبناء مادمرته الحرب بجانب العمل على تقريب المسافات والمصالحات وتبني معالجة كافة الافرازات التي نتجت بسبب الحرب واستبعد وجود بعد آخر لحديث الفريق الكباشي عن أبعاد المدنيين عن المواقع العسكرية وذلك حفاظا على أرواح المواطنين.


وفي السياق دعى القائد شيبة ضرار إلى التوحد ودعم القوات المسلحة السودانية التي تتدافع الآن عن ألارض والعرض وتسعى لبناء دولة العدالة والقانون
وطالب ضرار بعدم تهميش الناس وظلم الآخرين لافتا إلي أهمية إعطاء الناس حقوقهم حتي تخرج البلاد من الأزمات ويعيش المواطن السواني في سلام وامان
وطالب ضرار بعدم تهميش الناس وظلم الآخرين لافتا إلي أهمية إعطاء الناس حقوقهم حتي تخرج البلاد من الأزمات ويعيش المواطن السوداني في سلام وامان واضاف شيبة أن السودان بلد متعدد الاعراق والثقافات .
في السياق كشف رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور عثمان الطيب موسي عن احتشاد كل اهل السودان والمحافظة علي أرض الأجداد فضلا أن
يعود السودان الي ماضيه التليد داعيا الولايات للتوحد وحب الوطن والوقوف معه في كافة قضاياهم.