وجه الحقيقة

قوى الحرية والتغيير -الكتلة الديمقراطية وتحالف الخط الوطني (تخطي)

بيان مشترك

تم نهار اليوم لقاء بين قوى الحرية والتغيير الكتلة الديمقراطية و تحالف الخط الوطني ( تخطي) في العاصمة المصرية القاهرة، ناقش الاجتماع عدد من الموضوعات الوطنية والراهن السياسي بالبلاد واتفق الطرفان على الآتي

اولاً ضرورة جلوس كافة الاطراف السياسية المدنية مع بعضها البعض في حوار وطني شامل يقوده السودانيون يؤسس لمرحلة جديدة من تاريخ البلاد، ينهي الحرب ويعالج آثاره ويحقق السلام والاستقرار والديمقراطية.

آمن الطرفان على ضرورة دعم مؤسسات البلاد الشرعية في مقدمتها القوات المسلحة السودانية في ادائها لمهامها وهي تقوم بواجبها في حماية الوطن والمواطن والمحافظة علي وحدة السودان وشعبه

أدان الاجتماع الانتهاكات الخطيرة بحق المواطنين في شتى بقاع السودان من قبل مليشيا الجنجويد الدعم السريع وقرر الاجتماع ان يعمل ما بوسعه من آليات لارثاء مبدأ عدم الإفلات من العقاب.

ناشد الاجتماع الأطراف الدولية بضرورة مساعدة الشعب السوداني ومد يد العون له في محنته ، واشاد بدور الدول خاصة دول الجوار التي لم تتوقف من مساعدة اللاجئين السودانيين.

اكد الاجتماع دعمه لإعلان جدة وحث على ضرورة تنفيذه كمدخل لوقف الحرب وإنهائها وتحقيق السلام الشامل مع العمل على تطوير الممبر باشراك بعض الدول الشقيقة الاخري .

اكد الطرفان مواصلة الجهود المشتركة وتطوير هذا الحوار الثنائي لحوار متعدد يضم كآفة القوى الوطنية التي تدعم مؤسسات الدولة الشرعية وتقف موقف موحد ضد أنتهاكات مليشيا الدعم السريع ، حتى تتوصل لمشروع وطني وميثاق جديد يكون أساس العملية السياسية في البلاد.

القاهرة

٨ أبريل ٢٠٣٤م