وجه الحقيقة

*في ثاني أيام العيد فريني يزور دار البشائر لفاقدات الرعاية الأسرية ويصدر توجيهات مهمة*

الحياة اليوم


في إطار برنامج المعايدة للدور الإيوائية زار الأستاذ صديق حسن فريني مدير عام وزارة التنمية الإجتماعية ولاية الخرطوم والوزير المكلف ترافقه د.مريم شرف الدين مدير الإدارة العامة للتنمية الإجتماعية محلية كرري وعدد من الإدارات دار البشائر لفاقدات الرعاية الأسرية متفقدا لأحوال النزيلات في الدار البديلة واللائي تم تحويلهن لها بعد سقوط دانة في دار البشائر ،وافاد فريني بأن الدار في أفضل حال واطمان علي أحوال النزيلات وعددهن 32 وانهن يتلقين الرعاية المناسبة في هذه الأوضاع المعقدة إلي جانب تجاوب الأسر والخيرين في دعمهن بكل ما يلزم ،وأشاد فريني بالشركاء من الأجهزة الرسمية ومنظمات المجتمع المدني والخيرين في ولاية كسلا وشندي وحلفا ومن قبل ولاية الجزيرة الذين استضافوا بقية الدور الإيوائية شاكرا كل الجهود التي بذلت لتأمين النزلاء في الدور المختلفة.واصدر فريني عددا من التوجيهات الهامة الخاصة بالدور أهمها عدم السماح لأي فرد او جهة بالحديث باسم الدور أو المتاجر بقضايا الدور مع تفعيل لوائح الدور الإيوائية ،إعادة النظر في اللوائح والقوانين الخاصة بدخول النزلاء وعدم التراخي في تطبيقها،وتفعيل الإجراءات الرادعة في التعامل مع غير منسوبي الوزارة،واشار فريني إلي ان محدودية موارد ولاية الخرطوم باتت لا تسمح بمزيد من الأعباء ، تنفيذ توجيه السيد احمد عثمان حمزة والي ولاية الخرطوم بتحديث بيانات فاقدي الرعاية الأسرية بالدور المختلفة وتصنيفهم بحسب جنسياتهم ورفع اسماءهم الي الوالي تمهيدا لتسليمهم ،وهناك نماذج من دول النيجر وجنوب السودان وإثيوبيا ،إعادة دمج من لديهم أسر معروفة إلي اسرهم بالتنسيق مع المنظمات العاملة في المجال .والتقي فريني خلال الزيارة اعضاءواحدة من المبادرات تكية فكة ريق التي قامت بتوزيع فرحة العيد حلوي بالدار واثني علي وقوفهم مع الدار. وأشاد أحد رعاة الدار بالجهد الشعبي الذي تقدمه التكية للدار يوميا من وجبات غذائية إلي جانب الإحتياجات الأخري مثل الادوية وغيرها والذي يعد نموذجا للتكافل المجتمعي. وكانت إدارة التنمية الإجتماعية بالمحلية قد قدمت خروف وحلويات ومواد تموينية عيدية للدار في أول أيام العيد.