وجه الحقيقة

الصحة تدشن ورشة عمل لإعداد مقترح للحصول على منحة الدعم الوبائي بمبلغ 25 مليون دولار من البنك الدولي.*

الحياة اليوم

*وزير الصحة: ضرورة بذل الجهد للحصول علي ثقة البنك الدولي لدعم و بناء الصحة في السودان*

اكد وزير الصحة الإتحادي المكلف د هيثم محمد إبراهيم ، أهمية اشراك كافة القطاعات ذات الصلة وصولا لمقترح متوافق عليه قبل رفعه للبنك الدولي في موعده المحدد، لافتا إلى ضرورة الاستفادة من التحضير والخطوات لاكمال كل الإجراءات المطلوبة بالتعاون مع القطاعات المختصة لزيادة القوة على المقترح.

ونوه الوزير في الجلسة الافتتاحية لورشة العمل لاعداد مقترح للحصول على منحة البنك الدولي للاوبئة اليوم بفندق بلس بمدينة بورتسودان، للجهود المبذولة من كل الشركاء، وقطع الوزير ، بان الفرصة مواتية لتطوير العمل، منوها إلى انه من خلال الاجتماع التحضيري تم طرح آراء (نيرة) تضاف إلى الجهود المبذولة وصولا للحصول على المنحة ومابعدها.

وقال الوزير ، إن المنحة مقدمة من عدة جهات دولية بقيادة البنك الدولي لتحقيق الاهداف لتنمية الدول لقدراتها في مجالات الترصد المرضي، المعامل والكوادر البشرية، فجاء الطلب بان تقدم الدول مقترحاتها للوصول للمستوى العالمي، لافتا إلى ان الحصول عليها وفقا لعدة اشتراطات،،مؤكداً على الحاجة الكبيرة للمنحة في ظل صعوبات اقتصادية كبيرة .

واوضح الوزير،مقدرة الكوادر علي صياغة مقترحات علمية معتمدة مشيرا للتجربة السابقة مع الدعم العالمي و التي من خلالها تم اجازة منحة الملاريا و الدرن و الايدز.


من جانبه أشاد مدير مكتب منظمة الصحة العالمية بالسودان د. شبلي صهباني،بمجهودات وزارة الصحة الإتحادية، خاصة وأن السودان يمر بظروف صعبة،ملتزماً بتقديم كل الدعم والسند حتي يحصل السودان على منحة البنك الدولي، مشيراً إلى أهمية محاور المشروع من التقصي المرضي، ومعالجة الحالات، والمعامل،والموارد البشرية، لافتاً إلى أن الورشة تعتبر من أول الورش التي يشارك فيها بعد تسلمه لإدارة مكتب منظمة مبيناً أهمية الورشة لدعم الجهود الصحية،وبناء قدرات.

وقال مدير الإدارة العامة للطوارئ الصحية ومكافحة الاوبئة بالإنابة د. الفاضل محمد محمود، إن الورشة تهدف لمراجعة مقترح البنك الدولي للوقاية ومكافحة الاوبئة قبل رفعة في التاريخ المحدد17مايو الجاري، لافتا إلى أن المقترح خاص بالاستجابة للاوبئة المتكررة في السودان ويشمل محاور كثيرة منها التقصي المرضي، ومعالجة الحالات، والمعامل.

واشار محمود، إلى المجهودات المبذولة والعمل في ظل هذه الظروف التي تمر بها البلاد،من أجل الحصول على الدعم للقطاع الصحي بالسودان .

الى ذلك أشار مدير ادارة اللوائح الصحية الدولية بالإدارة العامة للطوارئ الصحية ومكافحة الاوبئة طلحة السر، إلى تكوين اللجنة الفنية من قبل وزير الصحة الاتحادي من كافة القطاعات المختصة ،لافتا إلى تكوين لجان فرعية والتي بدأن عملها من مارس المنصرم، على ان يرفع السودان المقترح 17مايو القادم وأضاف المنحة بقيمة 25مليون دولار لثلاث سنوات، متوقعا ظهور النتيجة اكتوبر المقبل.

وشهدت الورشة حضور شركاء الصحة من اليونسيف، الفاو، برنامج الامم المتحدة الانمائي، وزارات الثروة الحيوانية، الزراعة، المالية بجانب المجلس الاعلى للبئية، الهلال الأحمر السوداني، والخبراء، وتمتد لثلاثة ايام.