وجه الحقيقة

صرف ٥٠٠’٨٤مليون ج دفعيةالدعم النقدي المباشر للمستهدفين بهذه ..المحلية …..

الحياة اليوم

تلقى الأستاذ صديق حسن فريني مدير عام وزارة التنمية الإجتماعية ولاية الخرطوم والوزير المكلف توضيحا هاما من مسؤؤل ملف الدعم النقدي المباشر بإدارة التنمية وتخفيف حدة الفقر بوزارة التنمية الإجتماعية ولاية الخرطوم ا.اماني بابكر ادم حول موقف صرف الدعم النقدي المباشر لمواطني ولاية الخرطوم والمقدم من مفوضية الأمان والتكافل وخفض الفقر بوزارة التنمية الإجتماعية الإتحادية والذي استهدف ٧الف أسرة من كل المحليات.وذكرت اماني انه بعد استقرار الأوضاع بالمحلية وجد أن مجتمع كرري بات يمثل كل محليات ولاية الخرطوم حيث تم إعداد كشوفات جديدة لكل المحليات عدا محلية كرري من خلال الدراسات الإجتماعية التي أعدها الباحثين وتم فتح منافذ مباشرة للتعامل مع الجمهور مباشرة بعد توقف الصرافات الآلية جراء الحرب وتم صرف الدفعية الأولي لعدد ٦٢٠’٣ أسرة بواقع ٥٠%من العدد الكلي ٧الف أسرة وتبقي ٣٨٠’٣ بواقع ٢٥الف لكل مستفيد علي مستوي المحليات وقد حال تحديد سقف السحب من البنوك دون إكمال المبلغ وأكدت أنه سيتم إكمال المتبقي ثم صرف الدفعية الثانية عبر المنافذ. من جانبه أكد فريني ان واحدة من المفردات التي تظهر عجزنا في التعامل مع قضايا الفقر هي كثرة المصطلحات تخفيف، خفض ،القضاء الي اخره وكيفية التعامل معها .ورحب سيادته بكل مساعدة ممكنة لمواطني ولاية الخرطوم الذين يعانون أشد المعاناة في ظل الحرب وناشد فريني وزارة التنمية الإجتماعية الإتحادية بصرف استحقاقات ولاية الخرطوم وتعويضهم بزيادة وتوسيع قاعدة الفئة المستهدفة مشيرا إلي أن مؤسسات الدولة مستعدة لتلقي اي دعم وتوظيفه بالطريقة الصحيحة وشكر كل القائمين علي البرنامج وإسناد المواطنين في هذه الفترة الحرجة ووجه فريني بصرف إستحقاقات المواطنين داخل ولاية الخرطوم فقط تشجيعا للعودة الطوعية للخرطوم وعدم ترك البيوت كملاجئ للعدوان لاستغلالها.وفي الجانب المالي ابدي فريني استعدادهم لتوفير خزنة لحفظ أموال المستفيدين حتي صرفها.علما بأن الوالي قد وجه بتذليل كافة الصعوبات في سبيل وصول الدعم لمستحقيه…