وجه الحقيقة

**بالشراكة مع مركز الخيف للدراسات والتدريب.. تخريج 100 متدرب في مشرع زين للإسعافات الأولية بأمدرمان ..**

وسط حضور رسمي وشعبي احتفلت الشركة السودانية للهاتف السيار زين ومركز الخيف للدراسات والتدريب بتخريج الدفعتين الثانية والثالثة من مشرع التدريب على الإسعافات الأولية الذي إنطلق بمحلية كرري في أم درمان ، ويستهدف المشروع تدريب الشباب من الجنسين على اساسيات ومهارات الاسعافات الأولية.
ويهدف المشروع إلى تدريب الشباب على التعامل مع الحالات الحرجة وعمل الإسعافات اللازمة من خلال دورات مكثفة وموسعة قدمتها مجموعة من الكوادر المؤهلة ذات الخبرة الواسعة في هذا المجال.
وأقيم حفل التخريح بمركز الخيف للدراسات والتدريب بتشريف والي ولاية الخرطوم أحمد عثمان حمزة وعدد من الوزراء والمهتمين بالمجال الصحي والطبي ، حيث تم تخريج عدد 100 متدرب ومتدربة بعد اكمالهم الدورات المتقدمة نظرياً وعملياً.
وأشار ممثل شركة زين الأستاذ عبدالرحمن أحمد الضي إلى إن هذا المشروع يأتي ضمن حزمة من المبادرات التي تهدف لرفع القدرات وتنمية المهارات في مختلف المجالات، مبيناً انه وخلال مايو 2024 تم تخريج عدد 50 متدرب ، ليصبح العدد الكلي لمتلقي هذه الدورات 150 من الشباب يمكنهم ممارسة الإسعافات الأولية والتطبيب المنزلي.
وتحدث الباشمهندي أحمد حسن العوض المدير العام لمركز الخيف للدراسات والتدريب مشيداً بدعم شركة زين ورعايتها لهذا المشروع، مضيفاً بأن هذه الشراكة تدفع بجهود المركز في تنفيذ العديد من المبادرات الشبابية في الفترة المقبلة.
يذكر إن شركة زين قد تعرضت لتخريب كبير في منشآتها بسبب الحرب كما تعرضت خدماتها للايقاف القسري ولكنها عادت بفضل طواقمها الفنية وكوادرها الوطنية.
وكانت الإدارة العليا لشركة زين في السودان والكويت قد وجهت بمضاعفة الجهود لاستعادة رقعة التغطية الاكبر في السودان، وتكثيف المشاريع المجتمعية والتضامن مع النازحين ومواصلة المشاريع الشبابية لتزويد الشباب بالمهارات اللازمة ولا سيما في المفاهيم الحديثة لريادة الأعمال وإدارة المشاريع الصغيرة والمتوسطة.